أصدر الفنان خالد الصاوي الطبعة الثانية من ديوانه الشعري ” أجراس ” وذلك عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة ويجددالصاوي في الديوان دعمه للثورة المصرية مهما كانت عثراتها وفي تصديره للطبعة الثانية من الديوان؛ قال خالد الصاوي تحت عنوان “تلك كانت ثورتي” :
” بعد نحو عامين من ثورة حلمتُ بها منذ كان عمري سبع عشرة سنة، وأحسُّ اليوم بالأخطار التي تحاصرها من كل اتجاه فتهدد كياني كله”.

وتابع “لم أجد فِي رأسي إلا (تلك كانت ثورتي).. عبارة الشاعر الثوري “ماياكوفسكي” التي استقبل بها طربًا ثورة جماهير روسيا، وهي أيضًا العبارة التي قالها مرة أخرى بمرارة فادحة بعد سنواتٍ قليلة بينما الثورة المضادة تحور وتزيف وتجهض حلمه الثوري الأصيل على يد دولة الطغيان الستالينية من جهة، وبضغوط هائلة من الاستعمار العالمي من جهة ثانية..

ووصف الصاوي ديوانه “باللقطات مشحونة من مشوار عمري على مدار عقدين ،لك كانت ثورتي.. وثورتك.. وكلانا لا نريد التراجع ”
يشار الى أن خالد الصاوي الذي كان من بين أبرز الفنانين الذين ناصروا ثورة 25 يناير بدأ حياته بالكتابة الادبية وقدم مجموعة قصصية بعنوان ” يوميات خلود ” قدمها الكاتب الراحل يوسف ادريس قبل رحيله ومارس الصاوي الكتابة الشعرية خلال سنوات دراسته الجامعية اضافة الى العمل الصحفي قبل أن يقرر احتراف التمثيل .

28 يناير 2013


Copyright © 2007 - 2017 Shams for Publishing & Media - All rights reserved